الرئيسية - منوعات - أسرار لا تعرفها عن زوجة الوليد مقداد الحسناء.. المفاجأة في عمرها الحقيقي!
أسرار لا تعرفها عن زوجة الوليد مقداد الحسناء.. المفاجأة في عمرها الحقيقي!
الساعة 06:49 مساءً

ما زال صدى زفاف الوليد مقداد، ابن مؤسس قناة «طيور الجنة»، مستمرا، إذ تصدر مواقع التواصل الاجتماعي، وسيطرت الدهشة على المتابعين، حول كيفية زواجه بهذه السرعة في الوقت الذي كان يشاهده الكثيرون وهو طفل، على شاشة قناة «طيور الجنة».

وتألق الوليد مقداد في حفل زفافه وهو يرتدي بدلة سوداء مع قميص باللون الأبيض ونسق معها بنطلونًا، وحذاء باللون الأسود، واعتمد رابطة عنق بنفس اللون، أما العروس التي ظهرت وهي مرتدية فستان باللون الأبيض مزودًا بأكمام طويلة، مزينًا بتطريزات باللون الفضي، ونسقت مع إطلالتها «طرحة» فستان طويلة باللون الأبيض.

 تكملة الخبر في الأسفل


أخر الأخبار من نبأ:

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

بعد حفل الزفاف الأسطوري للشاب الوليد مقداد، خطف الأنظار أيضًا بما نشره عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي، برسالة وجهها لحبيبته وزوجته نور الغسان، إذ شارك المتابعين بمجموعة من الصور ومقاطع الفيديو لحفل الزفاف، وعلق عليها: «تزوجنا أنا وأميرتي، حبيت أشارككم جزء من فرحتنا بهالصور، الحمد لله كان يوم جميل وشكراً لكل حدا شاركنا فرحتنا وحضر، وشكرا لكل حد بارك وتذكرنا بدعوة طيبة، والله يبارك فيكم جميعا، وعقبال العزابية».

وحظي منشور «الوليد» على تفاعل كبير، من المتابعين الذين حرصوا على تهنئته بحفل الزفاف الذي شهد فرحة عارمة من الأسرة وكافة الحضور، وفي التقرير التالي يرصد «هن» أبرز المعلومات عن نور غسان زوجة وليد المقداد، التي شهد حفل زفافها مشاهد أسطورية، بحسب المنشور عنها في وسائل الإعلام.

من هي زوجة الوليد مقداد - هي نور غسان تبلغ من العمر 21 عامًا، وهو نفس عمر زوجها

- ابنة عم زوجها الوليد مقداد.

- هي من مواليد العاصمة الأردنية عمان.

- كانت تقيم في الكويت ودرست في الجامعة الكويتية.

- احتفلت بخطبتها على الوليد مقداد في شهر يوليو من العام الماضي، ونشر وقتها وليد المقداد، عبر حسابه الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي «فيس بوك»: «قُلْ بِفَضْلِ اللَّهِ وَبِرَحْمَتِهِ فَبِذَٰلِكَ فَلْيَفْرَحُوا هُوَ خَيْرٌ مِّمَّا يَجْمَعُونَ).. تتوجت أجمل لحظات العمر بفضل الله ونعمته في يوم الجمعة 7/2/2020 بحفل خطوبتي الجميلة على صاحبة الصون، ونور الدرب، و مهجة القلب، الغالية نور غسان مقداد، سائلًا المولى عز وجل ان يتمم علينا الخير ويبارك لنا في قابل أيامنا، ويديم الفرح والسرور».

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص